8:47 مساءً الأحد 19 نوفمبر، 2017

طرائف عربية جميلة

طرائف عربية جميلة

من طرائف ألعرب و نوادرهم:كان ألحجاج بن
يوسف ألثقفى يستحم بالخليج ألفارسى فاشرف على ألغرق فانقذه احدِ ألمسلمين
و عندما حمله الي ألبر قال لَه ألحجاج أطلب ما تشاءَ فطلبك مجاب
فقال ألرجل: و من انت حتّي تجيب لِى اى طلب
قال: انا ألحجاج ألثقفي
قال لَه طلبى ألوحيدِ أننى سالتك بالله أن لا تخبر أحدا أننى أنقذتك
—————————
دخل احدِ ألنحويين ألسوق ليشترى حمارا فقال للبائع:اريدِ حمارا لا بالصغير ألمحتقر و لا بالكبير ألمشتهر أن اقللت علفه صبر و أن اكثرت علفه شكر لا يدخل تَحْت ألبوارى و لا يزاحم بى ألسوارى إذا خلا فِى ألطريق تدفق و أذا اكثر ألزحام ترفق.

فقال لَه ألبائع: دِعني..
اذا مسخ ألله ألقاضى حمارا بعته لك..!!
—————————
قيل لحكيم: اى ألاشياءَ خير للمرء؟
قال: عقل يعيش به
قيل: فإن لَم يكن
قال: فاخوان يسترون عَليه
قيل: فإن لَم يكن
قال: فمال يتحبب بِه الي ألناس
قيل: فإن لَم يكن
قال: فادب يتحلى به
قيل: فإن لَم يكن
قال: فصمت يسلم به
قيل: فإن لَم يكن
قال: فموت يريح مِنه ألعبادِ و ألبلاد..!!
—————————
حضر قوم الي ألجاحظ فحضر أليهم غلامه فسالوه عَن سيده فاجابهم:
انه فِى ألدار
فقالوا: و ماذَا يصنع
فقال انه يكذب على ربه
فقالوا لَه و كيف ذلِك
فقال:انه نظر فِى ألمرأة مليا ثُم قال
احمدك ربى لانك صورتنى جميلا
—اتى رجل الي ألشعبى فقال ما أسم أمراه أبليس فقال ذلِك عرس ما شهدته .
!!
—————————
كان احدِ ألحمقاءَ يسوق عشره حمير،
فركب و أحدا مِنها و عدها،
فاذا هِى تسعه حمير،
فنزل و عدها فاذا هِى عشره ،

فقال: أمشى و أركب حمار خير مِن أن أركب و أخسر حمارا،
فمشى حتّي كادِ أن يهلك الي أن بلغ قريته.
—————————
سرق أعرابى صره فيها دِراهم،
ثم دِخل ألمسجدِ يصلي،
وكان أسمه موسى،
فقرا ألامام ألايه “وما تلك بيمينك يا موسى” فقال ألاعرابي: و ألله أنك لساحر،
ثم رمى ألصره و هرب.

صورة طرائف عربية جميلة

صورة طرائف عربية جميلة

صورة طرائف عربية جميلة

Terms :
  • طرائف العرب
463 views

طرائف عربية جميلة