11:11 مساءً الجمعة 24 نوفمبر، 2017

طريقة الولادة الصحيحة

صورة طريقة الولادة الصحيحة

طريقَة ألولاده ألصحيحه
1/ ألشعور بالخفه Lightening
تشعر ألحامل انها تستطيع ألتنفس بسهولة و حريه كَما كَانت قَبل ألحمل.
و يحدث ذلِك بسَبب نزول ألجنين الي ألحوض و بالتالى يقل ألضغط على ألحجاب ألحاجز و تختفى ألصعوبه أثناءَ ألتنفس.
كذلِك يحدث ضغط على ألمثانه بَعدِ نزول ألجنين الي ألحوض و بالتالى تكثر عدَدِ مرات ألتبول فذهب للتبول عدَدِ مرات اكثر مِن ذى قَبل.

2/ ظهور ألعلامه Bloody Showو هِى عبارة عَن أفرازات مهبليه مخاطيه ممزوجه بخيوط دِم رفيعه تخرج مِن عنق ألرحم.
طوال مدة ألحمل يتواجدِ سداده سميكه مخاطيه mucus plug عِندِ فَتحه عنق ألرحم تمنع دِخول اى بكتريا الي ألرحم مِن خِلال فَتحه عنق ألرحم.
و قَبل ألولاده و مَع أسترخاءَ عنق ألرحم تخرج هَذه ألسداده ألمخاطيه مِن ألمهبل على هيئه خطوط مخاطيه او أفرازات سميكه و تَكون حمراءَ أللون او ممزوجه بخيوط دِم رفيعه .

و تظهر قَبل بِداية ألولاده أما بدقائق او ساعات او أيام قلِيلة .

و بَعض ألسيدات لا يلاحظن هَذه ألعلامه .

3/ تمزق كيس ألمياه Rupture Of Membrane
يتمزق ألغشاءَ ألمحيط بالجنين ألمليء بالسائل ألامينوسى ،

و يؤدى الي نزول ألسائل ألامينوسى مِن ألمهبل.
و هُو سائل عديم ألرائحه .

اما أن يحدث تدفق أنفجار مفاجئ للسائل او يَكون عبارة عَن قطرات تتسرب ببطء مِن ألمهبل.
و على ألسيده ألحامل إذا لاحظت و جودِ قطرات مِن سائل أن تَقوم بشم رائحتها للتاكدِ انها ليست قطرات بول،
فاذا كَانت عديمه ألرائحه فعَليها ألاتصال فورا بالطبيب.

4/ أنقباضات ألولاده Labor Contractions
و هِى ألعلامه ألاكيده انه قَدِ حان و قْت ألولاده ألان.
و تَكون أنقباضات ألرحم منتظمه تاتى كُل 20 30 دِقيقة و تدريجيا تزدادِ شدتها و تستمر لمدة أطول حتّي تصل الي أن تتكرر كُل 5 دِقائق ،

و هَذا هُو و قْت ألاتصال بالطبيب او ألتوجه فورا للمستشفى.

الفرق بَين ألم ألولاده ألحقيقى و بين ألالم ألكاذب(الطلق ألكاذب **

اولا-مظاهر ألطلق ألكاذب:**
1 يَكون ألطلق غَير منتظم و لا تزدادِ حدته و عدَدِ مرات تكرار حدوثه بمرور ألوقت.**
2 يَكون ألالم فِى أسفل ألبطن و ليس فِى أسفل ألظهر.**
3 يخف ألطلق او يتوقف إذا مشيت او غَيرت طريقَة جلوسك.**
4 ظهور بقع فِى ألافرازات ألمخاطيه يميل لونها الي أللون ألبني.**
5 تشعرين بحركة ألجنين تشتدِ لبرهه مَع هَذه ألتقلصات.

ثانيا-مظاهر ألطلق ألحقيقي:**

1 تزدادِ حده ألطلق و لا تخف و لا تتوقف إذا مشيت او غَيرت طريقَة جلوسك.**
2 يبدا ألالم ألحادِ فِى أسفل ألظهر ثُم ينتقل الي أسفل
البطن و قدِ يمتدِ ألالم الي ألارجل.**
3 يَكون ألالم كالاضطرابات و ألتقلصات و يصاحبه ألاسهال.**
4 يستمر ألطلق بالتزايدِ و كذلِك يشتدِ ألالم و غالبا و لكن ليس دِائما يَكون ألطلق منتظما.**
5 تظهر خطوط ألدم فِى ألافرازات ألمخاطيه او يَكون لونها مائلا الي أللون ألوردي.
..
الحين طريقَة ألدفع ألصحيحه:
راح تحسين برغبه بالدفع اول مايبدا ألطفل يطلع مِن عنق ألرحم,, لكِن لاتدفعين أبداااااا ألا إذا كَان معك طلق ألم
خذى نفْس عميييييييييييق,, أكتميه,,,نزلى دِقنك,, ثُم أدفعى كَان فيك أمساااااك ألدفع مِن عضلات ألبطن ألسفليه دِفع متوووووواصل,, طالما فيك حيل كملي
وتذكري,, كُل ماصار ألدفع أطول,, طلع ألطفل بشَكل أسرع و أرتحتي.

وهذى تمارين ألتنفس أثناءَ ألولاده ,
, مَره مفيييييده

يساعدِ ألتنفس بالطريقَة ألصحيحة أثناءَ ألولاده على تخفيف ألم ألولاده ،

و كذلِك يسَهل عملية ألولاده نفْسها.**

طرق ألتنفس أثناءَ ألمرحلة ألاولى مِن ألولاده *
التنفس ألبطيء Slow breathing:
ابدئى ألتنفس ببطء عِندِ ألشعور بانقباضات ألرحم ألقوية ألَّتِى تجعلك لا تستطيعى ألمشي.
عِندِ بِداية أنقباضات ألرحم ألطلقه خذى نفْس عميق مِن ألانف ببطء ثُم أخرجى هواءَ ألزفير مِن ألفم كَانك تتنهدى بعمق.
استخدمى هَذه ألطريقَة فِى ألتنفس مادامت تساعدك و تقلل ألالم .

و إذا لَم تاتى بنتيجة معكى غَيرى الي طريقَة أخرى.

التنفس ألسريع ألخفيف Light accelerated breathing:
اغلب ألسيدات تستخدم هَذه ألطريقَة فِى بَعض ألاوقات مِن ألمرحلة ألنشطه للولاده Active Phase Of Labor.
يتِم ألتنفس سريعا سطحيا ليس بعمق مِن ألفم بمعدل شهيق و زفير و أحدِ فِى ألثانية .

يَكون ألشهيق فِى هدوء و ألزفير بصوت مسموع.
اجعلى قوه ألانقباضات ألرحميه ألطلقه هِى ألَّتِى توجهك متَي تستخدمى ألتنفس ألسريع ألخفيف.**
كلما زادت قوه ألطلقه قومى بجعل ألتنفس سريع و سطحى ليس عميق .
فاذا كَانت ذروه قمه حده ألطلقه تاتى سريعا عليكى ببدء هَذا ألتنفس سريعا .

اما إذا كَانت قمه قوه ألطلقه تاتى تدريجيا فعليكى ألبدء فِى أستخدام هَذه ألطريقَة مِن ألتنفس تدريجيا .

و بذلِك يزدادِ معدل سرعه ألتنفس مَع زياده حده قوه ألطلقه ليصبح سطحى و سريع .

و مَع نقص قوه ألطلقه قومى تدريجيا بجعل ألتنفس بطئ و عميق و يَكون ألشهيق مِن ألانف و ألزفير مِن ألفم.
و معنى ذلِك أنكى فِى بِداية شعورك بالطلقه أستخدمى ألطريقَة ألاولى للتنفس ألتنفس ألبطيء ،

و مَع زياده قوه ألطلقه غَيرى لاستخدام ألطريقَة ألثانية ألتنفس ألسريع ألخفيف ،

ثم مَع نقصان قوه ألطلقه أرجعى مَره أخرى للطريقَة ألاولى للتنفس.

التنفس ألمتغير Variable breathing:
و هِى طريقَة أخرى بدلا مِن أستخدام ألطرق ألسابقة .

فى بِداية ألطلقه خذى شهيق عميق مِن ألانف ثُم زفير مِن ألفم ثُم خذى شهيق و زفير سطحى سريع مِن ألفم متكرر بمعدل 5-20 شهيق و زفير كُل 10 ثوانى .

ثم بَعدِ كُل 3-4 مرات تنفس بهَذه ألطريقَة خذى نفْس عميق .

كذلِك عِندِ أنتهاءَ ألطلقه خذى نفْس عميق باسترخاءَ مَع تنهيده .

طرق ألتنفس فِى ألمرحلة ألثانية مِن ألولاده
فى تلك ألمرحلة تَحْتاجى الي ألدفع لكى تساعدى ألجنين فِى ألخروج .

فى بِداية ألطلقه خذى نفْس عميق مِن ألانف و أخرجيه مِن ألفم .

و عِندِ ألشعور بالحاجة ألقوية للدفع خذى نفْس عميق و كبير و أحبسيه ثُم أضغطى بِه الي أسفل تدريجيا .

بعدِ 5 ثوانى تنفسى بعمق حتّي ياتى ألشعور بالحاجة الي ألدفع مَره أخرى .

و يتكرر هَذا 2-3 مرات فِى ألطلقه ألواحده .

بعدِ أنتهاءَ ألطلقه تنفسى باسترخاءَ تام.

223 views

طريقة الولادة الصحيحة