طفلي شقي عمره سنه

طفلي شقى عمرة سنه


قد يبدو التعامل مع الاطفال عديدى الحركة او الاشقياء صعبا على الوالدين،

 


خاصة اذا كان طفلهم البكر،

 


فاحيانا يبدو الاطفال عنيدين و متهورين و غير مكترثين لسماع و الديهم،

 


فلا ممكن ان تاخذ الامر بسهولة ،

 


 


وتترك و لدك يسيء التصرف.

 


اذا يجب عليك ان تفعل شيئا ما .

فالسؤال المطروح هو: ماذا افعل حينما يسيء طفلي التصرف و لا يستمع الى

 


وكيف اتعامل مع شقاوتة و عناده؟

سنطرح اليوم ثمانية نصائح لمساعدتك على التعامل بسهولة مع طفلك.

 


ولا تنسي ان تكتب فالتعليقات عما اذا ساعدتك هذي الطرق فالتعامل مع مشكلتك.

 

١ لا تصرخ ابدا فو جة طفلك،

 


فالصراخ يغرس الخوف فعقله،

 


فتظهر فحياتة لاحقا مشكلات مختلفة كعدم الثقة و الخوف و الرهاب و المشكلات العقلية ايضا.

٢ تحدث مع طفلك

 


احرص على حل المشكلة بالتحدث معه و جها لوجه،

 


وبكيفية لائقة و محترمة ،

 


 


و حاول ان تنزل لمستوي طفلك و عقليتة حتي يفهم الموضوع،

 


و اعطة دائما سببا منطقيا و مقنعا،

 


وتذكر ان الصراخ و الضرب لاينتج سوي العناد و الحقد.

 

٣ تكلم مع طفلك جالسا على ركبتيك؛

 


لتكون بمستوي جسمه،

 


واحرص على النظر فعينية عند الحديث معه؛

 


لان الطفل اقصر منك فالطول؛

 


فيشعر بالدونية و الخوف عندما تنظر الية و تحدثة من فوق،

 


وانت و اقف.

 

٤ لا تخوف طفلك ابدا،

 


فعديد من الاباء يخوفون اطفالهم من العفاريت و اللصوص و غيرها،

 


كقولهم: اذا لم تفعل هكذا فان اللص سياتى و ياخذك عقابا لك.

 


هذا الفعل خاطئ جدا جدا و لا يساعد فالتربية اطلاقا،

 


ولنفترض ان الطفل فعل ما كنت تحذرة منه،

 


ولم يحصل له ما توعدتة فيه فانه حينها لن يصدقك،

 


ولن يثق بك نهائيا،

 


مما يؤدى كذلك لمشاكل نفسية كالخوف و الرهاب.

 

٥ لا تكذب على طفلك ابدا كقولك: ساعود بعد ساعتين،

 


بينما انت مخطط لقضاء وقت اطول.

 


و لا تعدة بشيء مثل: “سنذهب اليوم للتسوق”،

 


بينما فالحقيقة انت لا تنوى ذلك.

 


و اجتناب طلب الكذب من طفلك كان تقول: “قل لمن عند الباب انني لست فالبيت”،

 


فالطفل يثق بوالدية ثقة عمياء،

 


و ينظر لهم كقدوة و مصدر الهام،

 


لكنة لن يثق بك ابدا عندما يدرك بانك ربما كذبت عليه،

 


فانت كذلك تجعلة يتعود على الكذب عندما تامرة بالكذب على شخص اخر،

 


فيصبح كاذبا تلقائيا،

 


وسيكذب على جميع احد حتي و الديه.

 

٦-حافظ على صوتك المعتدل عند حوارك مع طفلك عن تصرفاته،

 


فلا تخفض صوتك جدا جدا حتي لا يقلل من اهمية الموضوع،

 


ولا تتحدث بنبرة اعتذار فيجعلة صاحب يد عليا عليك.

 


كما لا تصرخ فو جهة مطلقا،

 


ولا تبتسم و لكن تحدث الية بصرامة و حزم و بصوت معتدل و جاد كانك تتحدث فمقابلة او لاحد الموظفين،

 


و تكلم معه بشكل محترم لا يفقدة كرامته.

 


كما يلزمة معرفة انك و الدة و يجب عليه الاستماع اليك و احترامك فلا مجال للهراء.

 

٧ جرب كرسى المشاغبين عندما تفقد السيطرة على الوضع،

 


فهو كرسى او مكان خال من الترفيه،

 


قد يصبح جزءا من غرفة المعيشة ،

 


 


يتم الزام الطفل بالجلوس به مدة خمس دقيقة عندما يشاغب احرص دائما على بقائة فالغرفة نفسها التي تتواجد فيها،

 


ولا ترسلة لغرفة ثانية =ابدا و لا تقوم باغلاق الباب عليه).

 


واذا ما قام الطفل قبل الوقت المحدد،

 


قم ببساطة بارجاعة مرة ثانية =و اذا لم يهتم بك قم بزيادة الوقت و حاول الا يتجاوز الوقت ١٠-١٥ دقائق فمعظم الاطفال يتجاوبون لوالديهم اثناء هذي المدة ،

 


 


وعندما يتاسف و يعتذر،

 


سامحة و قبلة و خذة بحضنك.

 

٨ اخيرا و ليس اخرا كافئ طفلك عندما يبدى تقدما جيدا فسلوكه،

 


فانت تعزز ثقتة فنفسه،

 


و تشعرة بقيمة المكافاة .

 


 


شجع طفلك لمزيد من التحسن فسلوكه.

311 مشاهدة

طفلي شقي عمره سنه