فائدة زهرة البابونج

صورة فائدة زهرة البابونج
صور

من الخصائص الفريدة للبابونج ان له مفعولا مقاوما لحدوث الاحلام المفزعة او الكوابيس بالاضافة الى انه مهدىء عام للجسم و النفس معا ، و لذلك فهو يفيد في حالات الارق و الاكتئاب و الخوف و الازمات النفسية بوجة عام و التي تزيد خلالهافرصة التعرض لحدوث الكوابيس.
– يستخدم مسحوق الازهار من الخارج لمعالجة الالتهابات الجلدية و القروح و الجروح في الفم و التهاب الاظافر.
و يستخدم بخار مغلى الازهار للاستنشاق في حالة التهاب المسالك الهوائية الانف و الحنجرة و القصبة الهوائية .
– و يستخدم مستحلب الازهار من الخارج لغسل العيون المصابة بالرمد، و لعمل غسيل مهبلي لمعالجة افرازات المهبل البيضاء او النتنة ، او للتقيحات الجلدية بشكل عام. حيث تجلس السيدة في مغطس به هذه الازهار لكون مطهرا و يقتل فطر الكانديدا .. كما و يقتل البكتيريا العنقوديه
و مغلى البابونج مفيد لحالات الاضطرابات الهضمية و مضاد للتقلصات و خافض للحرارة .
و يستعمل البابونج في مستحضرات الترائع الطبية .
– يستطيع البابونج ان يعمل على شفاءالالتهابات. فتشفى كمادات البابونج مثلا الالتهابات الجلدية بسرعة ، كما يستطيع البابونج ايضا ان يعمل نفس عمل المضادات الحيوية في شفاء الالتهابات. فاذا ما غلى شيء منه و استنشقة الشخص، استطاع ان يزيل الالتهاب من تجاويفة الانفية و الجبهية بسرعة ، وان يقضى على كل الجراثيم الموجودة اثناء لمدة قصيرة .
– و يساعد البابونج على رفع التشنجات الحاصلة في المعدة ، و سائر اقسام الجهاز الهضمي، و يزيل المغص من المعدة و الامعاء و المرارة احيانا. و علاوة على هذا فان باستطاعتة ان يخفف الامالعادة الشهرية . >
– يساعد البابونج ايضا على شفاء الجراح غير الملتئمة بسرعة ،وعلى الاخص في تلك الاماكن من الجسم التي تعسر معالجة الجراح فيها، كالقسم الاسفلمن الساق. فهنا ممكن معالجة الجراح بكمادات البابونج او المراهم المركبة منه،فتندمل بعد وقت قصير. كما ان البابونج يعمل على شفاء التقرحات المعدية .
– يحسن البابونج جهاز المناعة و يعمل على زيادة كريات الدم البيضاء .

الامراض التي ممكن ان يعالجها البابونج:
يجب ان لا نستغنى عن البابونجفى منزلنا، باى حال من الاحوال، حيث يمكننا استخدامة في الاسعافات الاولية في حالة الاسهال او المغص المعدى و المعوي، و مغص المرارة ، و ليصنع منه شاى قوي و يشرب في هذه الحالة على جرعات، و هو كثير الفوائد في تخفيف الام الطمث. كما يساعد البابونج على طرد الغازات المتولدة في الامعاء، و تهدئة الاعصاب.

وتصف الكتب الطبية ايضا استعمال شاى البابونج في معالجة القرح المعدية ، و يلعب الازولين هنا دورا هاما في شفائها، و تسلك في معالجة القرح المعدية بالبابونج كيفية خاصة ، بان يتناول المصاب شاى البابونج ثم يستلقى لمدة خمس دقيقة على ظهرة و كذلك على جانبة الايسر، ثم على بطنة و اخيرا على الجانب الايمن، فيضمن بذلك مرور شاى البابونج على مختلف جدران المعدة . و لا بد من اتباع ذلك النظام لان الشاى يغادر المعدة بسرعة اذا ما ظل المريض منتصبا بعد تناوله. و ممكن ايضا تناول المستخلصات و بعض العقاقير الاخرى= التي يصفها الطبيب لهذه الغاية و اتباع نفس كيفية الاستعمال.

واذا ما جري تناول البابونج بصورة مركزة لمدة طويلة ، امكن بذلك شفاء التهابات الامعاء التي تعود غالبا الى عوامل و ازمات نفسية .

وممكن استعمال ابخرة البابونج في معالجة النزلات الصدرية و الرشوحات الرئوية . و هنا يسخن الماء في قدرعلى النار و يلقي فيه شئ من البابونج، ثم يغطي الراس مع القدر بقطعة كبار من القماش و يبدا المريض في استنشاق بخار البابونجمدة ربع ساعة على الاقل، فيقوم البابونج بقتل هذه الجراثيم و رفع الالتهابات.
ويستخدم ماء البابونج في معالجة العينين و غسلهما جيدا، و لكن ينصح الحذرواستشارة الطبيب قبل التاليان بذلك.

واذا ما اريد توضيب شاى البابونج، فيجب ان لا يغلي في الماء، بل يصب الماء الغالى فوقة ثم يصفي و يؤخذ. و ربما اثبتت الفحوص الاخيرة بان هذه الكيفية اقوى الطرق لاستخراج اكبر كمية ممكنة من ما دة الازولين و غيرها من المواد النافعة الاخرى= الموجودة في البابونج.

ولا يجب الاكثار من تناول شاى البابونج، لان هذا يؤدى في هذه الحالة الى عكس المفعول، فيشعر الشخص بثقل في الراس و صداع عند القيام بتحريك الراس، و يستولى عليه الالم، في كل مرة يهتز بها جسمه، و تعترية الدوخة و العصبي، و حدة المزاج و الارق، اي انه تنتابة كل تلك العوارض التي يوصف البابونج في مكافحتها.

وقد استعملت كمادات البابونج، التي تشرب بماء البابونج المستحصل عليه بعد صب اربعة الى خمس ليترات من الماء الحار على حقنتين من ازهاره، في معالجة المغص و غير هذا بعد و ضعها فوق المعدة .
وممكن مزج البابونج باعشاب طبية اخرى= طبعا، و نستطيع هنا ان نقدم ثلاثة امثلة على ذلك.:
فبامكاننا مثلا ان نصنع شايا مسكنا في احوال اضطرابات المعدة الخفيفة ، فنمزج 30 غراما من النعناع بثلاثين غراما من الترنجان مع اربعين غراما من البابونج، و ناخذ من ذلك المزيج ملعقة او ملعقتى شاى و نصنع منه مقدار فنجان من الشاى لهذا الغرض.
ا وان نقوم باعداد الشاى على نفس الصورة ، بمزج عشرين غراما من الشمرة باربعين غراما من الزيتون و مثلها من البابونج.
ونستطيع ان نعالج بعض احوال الاضطرابات المعدية بشرب شاى جري توضيبة من عرق السوس، و البابونج، و الشمرة و الغاسول، على ان تؤخذ منها مقادير متماثلة ، و يصير توضيب الشاى حسب الكيفية المتقدم ذكرها ايضا، و لا يؤخذ من ذلك الشاى سوي فنجان واحد مساء، ما لم يصف الطبيب غير هذا .

و ازهار البابونج تستعمل بكثرة كمهضم و في اوروبا يعتبر البابونج متميز لعلاج مشاكل الهضم و من بينها القرحة الهضمية هذا لانة يقوم بعمل مضادات للاتهابات
ومضاد للمغص و التقلصات و مطهر بالاضافة الى خواصة المطرية للمعدة ، و قال انه لو كان عندة قرحة فانه لن يستخدم غير البابونج مع عرقسوس. تستعمل ازهار البابونج مثلة كالشاى ملء ملعقة كبار من الازهار تنقع في ملء كاس ماء سبق غلية مدة عشر دقيقة ثم يصفي و يشرب مرتين في اليوم.يوجد من البابونج مستحضرات على هيئة شاى و مستحضرات مقننة .

ازهار البابونج chamomile لقد تحدثنا عن ازهار البابونج علاج لنزيف الرحم.
حيث تحتوى ازهار البابونج على زيت طيار و اهم مركب فيه هو بروزولين كما يحتوى على فلافو نيدات و جلوكوزيدات مرة و كومارينات و مواد عفصية .
تستعمل ازهار البايونج كمضادة للالتهابات و مضادة للمغص و مرخية لعضلات الجسم و طارد للغازات او الارياح و مضاد للحساسية و ضد القولون. اما الوصفة التي توقف الحيض المفرط فهي ملء ملعقة كبار من ازهار البابونج و توضع في كاس و يصب عليها الماء المغلى فورا ثم يترك لينقع مدة 10دقيقة ثم يصفي جيدا و يشرب و ممكن شرب كاس ثلاث مرات في اليوم و هذا بين او قبل و جبات الاكل و يحذر تناول مغلى البابونج بعد الطعام مباشرة لانة ربما يسبب الما في المعدة احيانا