7:29 صباحًا السبت 18 نوفمبر، 2017

قصة الغابة والثعلب

صورة قصة الغابة والثعلب
قصة ألغابه و ألثعلب
حيوانات ألغابه و ألثعلب ألماكر
 بقلم و رسم: محمدِ سمير/العراق
اجتمعت حيوانات ألغابه ألاليفه لتجدِ حلا للثعلب ألماكر و أعتدائه على ألحيوانات ألمسكينه .
 فقالت ألطيور لقدِ أكل ألثعلب أولادنا
 وقالت ألارانب لقدِ مَنعنا مِن ألخروج مِن منازلنا
وقالت ألغزلان لقدِ حرمنا مِن ألرعى فِى ألغابه
 ففكرت ألبومه ألحكيمه و قالت انا عندى ألحل لهَذه ألمشكلة و لكننى أحتاج الي احدِ منكم بشرط أن يَكون شجاعا و ذكيا كى أستطيع أن أنفذ خطتي
 رفع ألارنب هدير يده و قال انا أحب أن أشارك بتنفيذ هَذه ألخطة يا سيدتى ألبومه .
فاجتمع ألحيوانات و حفروا حفره عميقه و جعلوا لَها فَتحتان مِن ألامام و ألخلف ,
و بعدِ ذلِك ذهب ألارنب ألشجاع الي ألثعلب ألماكر قال لَه ما هَذا لقدِ صرت سمينا لا تستطيع ألركض مِن كثر ألاكل
 قال ألثعلب انا سمين و لكننى أستطيع أن ألحق بك و أكلك فانت و جبه دِسمه
 ضحك ألارنب ساخرا مِن ألثعلب
قال ألثعلب أتسخر منى تعال سامسك بك
 ركض ألثعلب و راءَ ألارنب و بسرعه دِخل ألارنب الي دِخل ألحفره و لكنه خرج مِن ألطرف ألثانى ,
و بسرعه و أغلق ألحيوانات ألحفره بصخره كبير ,
حتّي إذا دِخل ألثعلب الي ألحفره ,
فاغلقت ألحيوانات ألاليفه عَليه ألحفره بالكامل و ظل ألثعلب يبكى و يصرخ ,
و تخلصت ألحيوانات ألغابه ألاليفه مِن ألثعلب ألماكر الي ألابدِ .

 

772 views

قصة الغابة والثعلب