يوم 2 ديسمبر 2020 الأربعاء 6:41 صباحًا

قصص جحا للاطفال بالصور

آخر تحديث ف10 نوفمبر 2021 الخميس 6:01 صباحا بواسطه مجدى ربيع

قصة جحا و الحمار

راد جحا ان يشترى حمارا فذهب الى السوق

توقف عند حمار اعجبه،

وقال لصاحبة بعد جدال على الثمن :

هذا جميع ما معى الان

فاما ان تبيعني الحمار او انصرف لحالي !!

واخيرا و افق الرجل ..

ومشي جحا يجر الحمار خلفة ..

فراة اثنان من الصوص ، فاتفقا على سرقة الحمار .

تسلل احدهما بخفة و فك الحبل من رقبة الحمار دون ان يشعر جحا بشيء .

وربط رقبتة هو بالحبل . جميع هذا و جحا لا يشعر بما يجرى .

مشي اللص خلف جحا بينما اللص الاخر بالحمار .

وكان المارة من الناس يرون ذلك

ويتعجبون لهذا المنظر ، و يضحكون ..

وجحا يتعجب فنفسة و يقول :

لعل تعجبهم و ضحكهم يرجع الى انهم

معجبون بحماري !!

ولما وصل جحا الى المنزل التفت

خلفة الى الحمار فراي الرجل ، الحبل فرقبته !!

فتعجب من امرة و قال له :

من انت

فتوقف اللص باكيا و اخد يمسح دموعه

قائلا :

ياسيدى انا رجل جاهل اغضبت امي ..

قال جحا بعدها ماذا

قال اللص : فدعت اامي على و طلبت من الله ان يمسخنى حمار

فاستجااب الله دعاءها

ولما راي اخي الكبير هذا اراد ان يتخلص مني

فعرضنى فالسوق للبيع

وجئت اشترينى و ببركتك و بفضولك

رجعت انسانا كما كنت .. !!

واخد اللص يقبل يد جحا داعيا شاكرا فصدقة جحا

واطلقة بعد ان نصحة بان يطيع امة و يطلب منها الصفح

والدعاء ..!!

وفى اليوم الاتي توجه

جحا الى السوق

ليشترى حمارا

فراي الحمار نفسه

فعرفه !!

واقترب جحا من الحمار و همس فاذنة قائلا :

يظهر انك لم تسمع كلامي ،

واغضبت امك مرة ثانية = , و الله لن اشتريك

ابدا … !!!

 

قصة حجا و الحمار و ابنه

فى يوم من الايام كان جحا و ابنة يحزمون امتعتهم استعدادا للسفر الى المدينة

المجاورة ، فركبا على ظهر الحمار لكي يبداوا رحلتهم …

وفى الطريق مروا على قرية صغار فاخذ الناس ينظرون اليهم بنظرات غريبة و يقولون

” انظروا الى هؤلاء القساة يركبون كلهما على ظهر الحمار و لا يرافون فيه ” ،

وعندما اوشكوا على الوصول الى القرية الثانية = نزل الابن من فوق الحمار و سار على

قدمية لكي لا يقول عنهم اهل هذي القرية كما قيل لهم فالقرية التي قبلها ،

فلما دخلوا القرية راهم الناس فقالوا ” انظروا الى ذلك الاب الظالم يدع ابنه

يسير على قدمية و هو يرتاح فوق حمارة ” ، و عندما اوشكوا على الوصول الى القرية

التى بعدين نزل جحا من الحمار و قال لابنة اركب انت فوق الحمار ، و عندما دخلوا

الي القرية راهم الناس فقالوا ” انظروا الى ذلك الابن العاق يترك اباة يمشي على

الارض و هو يرتاح فوق الحمار ” ، فغضب جحا من هذي المسالة و قرر ان ينزل هو ابنه

من فوق الحمار حتي لا يصبح للناس سلطة عليهما ، و عندما دخلوا الى المدينة

وراهم اهل المدينة قالوا ” انظروا الى هؤلاء الحمقي يسيرون على اقدامهم و يتعبون

انفسهم و يتركون الحمار خلفهم يسير لوحدة ” ، …فلما و صلوا باعو الحمار.

 

 

جحا و الاناء العجيب

اشتري جحا لحما و خضارا ,

و قال لزوجتة هيا يا زوجتي العزيزة , اطبخي لنا هذا

اللحم و الخضار , لنوسع على اولادنا فليلة النصف من شعبان .

قالت زوجتة كيف اطبخ يا جحا ,

و ليس عندنا قدر اطبخ فيها

فكر جحا هنيهة , بعدها قال لزوجتة

لا تحملي هما لذا سارسل فطلب قدر كبار من جارنا البخيل

ذهب جحا الى جارة البخيل ,

و طلب منه قدرا يطبخ بها اللحم و

و الخضار . فقال

جار و متي ترد لي القدر يا جحا قال جحا اردها اليك

عندما نفرح من طعام ما فيها . فاعطي الجار جحا قدرا كبيرى

, فان عندة قدورا عديدة

فان عندة قدورا عديدة مرت ايام و لم يرد جحا القدر الى جارة ,

فارسل ذلك ابنة الصغير يطلب القدر من جحا اخضر جحا القدر ,

ووضع بها ثانية =صغار جدا جدا و قال للولد قل لابيك

ان القدرقد و لدت عندنا هذي القدر الصغيرة

, فهي حق لكم اخضر جحا القدر ,

ووضع بها ثانية =صغار جدا جدا و قال للولد قل لابيك

ان القدرقد و لدت عندنا هذي القدر الصغيرة ,

فهي حق لكم

رجع الولد , و قدم لابية القدر ال كبار ,

وبداخلها القدر الصغيرة , و قص عليه الخبر .

تعجب الجار البخيل و فرح ,

و ذهب الى جحا يشكرة على امانتة .

ذاعت قصة القدر فالقرية ,

و تعجب الناس لهذا الحدث العجيب ,

وراحوا يهنئون الجار البخيل بالمولودة الصغيرة .

بعد ايام , علم اهل القرية ان جحا يريد

ان يستلف قدرا كبار يطبخ بها طعامة ,

فحمل جميع منهم قدرة , و ذهب الى جحا ,

و هو يتمني ان يقبلها جحا منهة .

اخذ جحا جميع القدور التي احضرها اصحابها ,

و شكرهم لكرمهم , و قال لزوجتة عندك الان يا زوجتي قدورا عديدة ,

تطبخين بها كما تشائين

بعد يومين . سمع اهل القرية صوت بكاء

و نحيب ينبعثان من بيت =جحا , فذهبوا يستطلعون الامر ,

فوجدوا جحا و امراتة يبكيان احر بكاء

قال الجار البخيل لماذا تبكي هكذا يا جحا قال جحا

الم تعلم بعد لقد ما تت جميع القدور التي احضرها

اهل القرية فسبحان من له الدوام

راح الجيران ينظرون بعضهم الى بعض ,

وتساعلوا هل يعقل ان القدور تموت انها حكاية عجيبة ,

اخترعها جحا اللئيم

قال الجار البخيل كيف ذلك يا جحا،

و ربما احضرت اليك اكبر قدر عندي ، على امل ان تلد لى توءمين

و قالت امراة و انا اشتريت هذي القدر خصيصا لتلد عندك .

قال جحا يا ناس كيف تصدقون ان القدر تلد و لا تموت

ان جميع من يلد ، لا بد ان ينتهي اجلة و يموت .

خرج اهل القرية من عند جحا ، و هم يبكون لموت قدورهم ،

واصبح جحا و عندة عدد و فير من القدور .

 

 

1٬324 views