12:38 مساءً الإثنين 18 نوفمبر، 2019


كيفية تربية الاطفال تربية سليمة

 

كيفية تربية الاطفال تربية سليمة

صورة كيفية تربية الاطفال تربية سليمة

صور

الاطفال هم زينة الحياة الدنيا ،

 

 

و هم البهجة التي نستردها عندما نشعر بخيبات الامل بدات تتدفق على حياتنا ،

 

 

فلا سبيل للعيش السعيد بدون الاطفال ،

 

 

و لانهم مصدر كل شيء جميل في الحياة ،

 

 

كان لا بد لنا كامهات و اباء الوقوف على مصدر سعادة اطفالنا ،

 

 

من خلال تربيتهم بالطرق الصحيحة ،

 

 

و تعليمهم اداب الحياة السليمة ،

 

 

و المنطقية و غيرها ،

 

 

فالاطفال هم النعمة التي بدونهم لا طعم للحياة و لا لون ،

 

 

و بدون و جودهم تصبح الايام عابسة ،

 

 

كليالي خريفية ،

 

 

بدا يتساقط فيها ورق الشجر ،

 

 

و ما عاد لنا متسع من الوقت ،

 

 

و هذه هي الحياة بدون اطفالنا ،

 

 

فهم نعمة الحياة ،

 

 

و هبة الرحمن لنا ،

 

 

و هم السعادة الحقيقية التي يجلبونها للبيت ،

 

 

فكيف يمكن تخيل الحياة بدونهم ،

 

 

و لانهم مصدر كل شيء جميل ،

 

 

فهم يستحقون بذلك تربية صحيحة ،

 

 

مبنية على اسس سليمة ،

 

 

تربية نشعر من خلالها بالفخر لما و صلو الية ،

 

 

فهم ان عاشو حياة كريمة ،

 

 

و تربوا بصورة صحيحة ،

 

 

فذلك سيسعدهم في المستقبل ،

 

 

و سيجعلهم الاهم و الابقي بين الاجيال كلها ،

 

 

فالتربية هي الاساس في تكوين طفل سليم ،

 

 

خلقا ،

 

 

و خلقا و تربية حسنة ،

 

 

فكيف يمكن تربية الاطفال

 

؟
تتطلب تربية الاطفال جهدا مضاعفا من الام ،

 

 

خاصة ان كان هناك اكثر من طفل في ان واحد ،

 

 

فلا عجب ان الدين دعا لتنظيم الاسرة ،

 

 

و ذلك لياخذ كل طفل حقة من التربية السليمة ،

 

 

و اسس الاخلاق الكريمة ،

 

 

و من اهم طرق تربية الاطفال ،

 

 

هى ان تكون لطفلك مصدر الامن و الامان ،

 

 

فيشعر الطفل بوجودك بجانبة على الدوام ،

 

 

فابدئى بتعليمة الصواب من الخطا ،

 

 

و احرصى على ان تكوني بالنسبة لهم القوة الجبارة التي تستطيع ان تقوم باى شيء من اجل اطفالها ،

 

 

فلا عجب ان الاطفال في نظر الام مصدر الهام لحياة كريمة ،

 

 

و لكنها في نظرهم البطل الخارق الذى يستطيع ان يقدم كل ما لدية من خبرات و موقف في سبيل الحصول على سعادة ابدية لاطفالها .

 


كوني على استعداد لتقولى لا ،

 

 

فى يوم من الايام ،

 

 

فى حال كان الامر مغضب او متعب بالنسبة للاولاد في المستقبل ،

 

فهم لا يعرفون مصلحتهم ،

 

 

و يتضمن ذلك عدم تلبية رغباتهم بالكامل ،

 

 

لان ذلك يعتبر من اساليب التربية غير الصحيحة ،

 

 

و ليكن في معلومك عزيزتى الام ،

 

 

ان الحياة لا بد لها ان تسير ،

 

 

فعلمي طفلك ان يكون و دودا محبا للاخرين ،

 

 

و الا يتكبر او يتعجرف مع الزملاء و الاصدقاء ،

 

 

لان ذلك يربك العلاقة بينهم في المستقبل ،

 

 

و حاولى ان تبنى صورة طيبة لابنائك ،

 

 

حتى لا يتعذبوا في المستقبل ،

 

 

فالقدوة الحسنة التي تزرعينها فيهم ستساعدهم في حياتهم القادمة .

 

 

 

288 views