يوم 23 يناير 2020 الخميس 5:18 صباحًا

تفسير تساقط الشعر في الاحلام

تفسير تساقط الشعر في الاحلام

شعر الراس هو ما ل و طول عمر و الجمة تختلف باختلاف صاحب الرؤيا وان راها صاحب صلاح على راسة فهو زيادة و وقاية و هيبة له ، وان راها غنى فهو ما له ، وان راها فقير فهي ذنوبة ، و حسن شعر الراس شرف و عز وان راي شعرة جعدا و سبطا فانه يشرف و يعز ، وان راة سبطا طويلا متفرقا فان ما ل رئيسة يتفرق ، وان كان ناعما لينا فانه زيادة ما ل رئيس ، و قيل من راي كان له شعرا طويلا و هو مسرور به فانه محمود و خاصة في النساء فانهن يستخدمن شعور غيرهن في الزينة و رؤيا ضفر الشعر جيد للنساء و رديء لغيرهم و رؤيا طول الشعر محمود فمن راي كانة طال فانه يزيد في علمة و ما له ، وان كان صاحب الرؤيا سلطانا قوي سلطانة و كان حسن السيرة فيه وان كان تاجرا ربحت تجارتة لقوله تعالى و زادة بسطة في العلم و الجسم وان كان صاحب الرؤيا امراة دلت رؤياها على الولادة و قيل اليتم و كان ابن سيرين يكرة بياض الشعر للشاب و يقول الشيب الافتقار و الهم اذا طال الشعر ، وان راي هذا فقير اجتمع عليه مع فقرة دين و قد حبس وان راي انه نتف شيبة فانه يخالف السنة و يستخف بالمشايخ وان راي شاب في شعرة بياض فانه قدوم غائب عليه ، و قيل ان الشيب في التاويل زيادة و قار و دين ، و قيل هو زيادة عمر لقوله تعالى ثم لتكونوا شيوخا و حكى ان الحجاج بن يوسف راي كان راسة و لحيتة ربما ابيضا فلقى عبدالملك بن مروان هما و غما و تغير في امرة ، واما المراة اذا رات شيب كل راسة دلت رؤياها على فسق زوجها ، فان كان زوجها صالحا فانه يغايرها بامراة ثانية =جارية وان لم يكن كذلك فانه يصيبة منها غم او حزن واما سواد شعر المراة فيدل على شيئين : احدهما محبة زوجها لها و الثاني استقامة احوال زوجها وان رات امراة كانها كشفت شعرها فان زوجها يغيب عنها وان رات كانها لم تزل مكشوفة الراس فان زوجها لا يرجع اليها وان لم يكن لها زوج لم تتزوج ابدا وان رات شعرت كثيفا و ابصر الناس هذا منها ، فانها تفتضح في امر وان راي الرجل كان على راسة قرونا فانه رجل منيع وان راي كان شعر مقدم راسة انتثر اصابة ذل في الوقت وان راي كان شعر مؤخر راسة ربما انتثر دل على هوان يصيبة في حال شيبة وان راي كان شعر الجانب الايسر من راسة انتثر دل على انه يصاب بالذكور و من اقربائة ، فان كان شعر الجانب الايسر من راسة انتثر فاذ يصاب بالاناث من اقربائة فان لم يكن له قرابة من الرجال و النساء رجع الضرر الى نفسة .
قال ابن سيرين : اكرة بياض الشعر في المنام للشاب فانه فقر و من راي ان ليس براسة شعر و هو اصلع يدل على زيادة العيش و من راي ان ليس له سبالان و ربما ثبت له هذا فانه يدل على ان يولد له ابنتان او لاحد من اقاربة ، وان راي هذا و هو بمكان مرتفع فربما يصير عزا و دولة و من راي انه اجلح لا خير فيه و قيل هم و غم و حقارة و من راي انه كان اجلح او اقرع و ربما نبت الشعر براسة فيدل على زيادة ابهة و عظمة و حصول خير و من راي انه ينتف من شعرة الذى ليس بواجب نتفة فانه يدل على اتلاف ما ل ، وان فعل هذا غيرة به فيكون الاتلاف بسبب الفاعل و من راي انه يسرح شعرة بمشط فانه عز و دولة و من راي انه نبت له شعر في موضع لا ينبت فيه الشعر فانه يدل على حصول دين ثم يقدر الله تعالى بوفائة و من راي انه حلق شعر ابطة او عانتة فانه يدل على صلاح دينة و قيل حلق الابط حصول مراد وان راي انه ينتف ابطة كان اجود و من راي ان شعر ابطة ربما طال فانه مكروة في الدين و من راي ان شعر عانتة ربما طال فهو سلطان اعجمى يصيبة لا دين له و قيل طولة دناءة الفرج و فسادة و من راي انه ينتف عانتة فانه يغرم ما لا او يبذرة في غير محلة و من راي انه ازال شيئا من هذا بالنورة فان كان غنيا ذهب ما له و سلطانة و قيل يذهب ما له في ابتياع عقار ، وان كان فقيرا استغني و فرج الله عنه ، وان ازال البعض و ترك الباقى فيزول من نعمتة شيء و يتاخر شيء و قيل عزة يزول و تستمر نعمتة و قيل من راي انه حلق عانتة بالموس فهو محمود وان رات المراة هذا اصابت من زوجها خيرا و من راي ان شعرة تجعد فحصول خير و منفعة ، وان كان في الرق فلا خير فيه وان راي هذا عالم فليس بمحمود و من راي ان شعرة كان مجعدا ثم انصلح فان كان عبد اعتق ، وان كان غير هذا فليس بمحمود و قيل طول شعر الابط اذا تجاوز حدة يؤول بالاولاد و من راي انه ينتف من صدرة او من قفاة شعرا فان كان عندة امانة يؤديها لصاحبها و قيل شعر العانة حصول ضرر واما ان رات المراة هذا فهو محمود ، و قيل ان رات المراة انه قطع فهو حصول هم و غم و ضر.

609 views